ايجى ستارز-من المعروف ان ضغط الدم المرتفع ومرض السكر والتدخين من الاسباب التي قد تؤدي إلي زيادة الاصابة بمرض قصور الشرايين التاجية ويوضح الدكتور أشرف السباعي استاذ‏.‏م جراحة القلب بكلية الطب جامعة عين شمس انه بالرغم من عدم اهتمامنا بعامل زيادة الوزن الا ان الدراسات الطبية الحديثة اكدت وجود متلازمة عن عوامل الخطورة اذا وجدت في شخص فانها تؤدي إلي الاصابة بمرض تصلب الشرايين ومرض قصور الشرايين التاجية والجلطات الدماغية والطرفية

وكان من أهم هذه العوامل محيط الخصر الذي يدل علي البدانة وقد تم تسمية عوامل الخطورة‏(‏ بمتلازمة التمثيل الغذائي‏)‏ ويضيف

 د‏.‏ أشرف ان المنظمة الامريكية للقلب ومعهد القلب الدولي قد وضعا التوصيات الاتية لتشخيص هذا المرض الجديد وذلك بوجود ثلاثة او اكثر من عوامل الخطورة التالية‏:‏

 
‏1‏ ـ اذا كان محيط خصرك اكبر من‏88‏ سم‏.‏
‏2‏ ـ ارتفاع الدهون الثلاثة بالدم عن‏150‏

‏3‏ ـ إنخفاض البروتينات الدهنية العالية الكثافة عن‏40‏
‏4‏ ـ ضغط الدم المرتفع اكثر من‏90/140‏

‏5‏ ـ ارتفاع تحليل السكر الصائم عن‏100‏ وعلاج مثل هذه الحالة يتطلب انقاص الوزن إلي الوزن المثالي للجسم مع ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة يوميا‏,‏ وذلك ثلاث مرات في الاسبوع علي الاقل مع التركيز علي الاكل الصحي والبعد تماما عن الدهون بالاكل وخاصة الدهون المشبعة والامتناع عن التدخين نهائيا ويؤكد د‏.‏اشرف السباعي ان الهدف من العلاج هو تقليل الاصابة بمرض قصور الشرايين التاجية‏,‏ وذلك بممارسة الرياضة والاكل الصحي مع السيطرة علي ارتفاع ضغط الدم وضبط نسبة السكر بالدم وذلك بتناول الادوية بانتظام مع متابعة الطبيب المتخصص في حالة ارتفاع ضغط الدم او نسبة السكر‏.‏
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top