ايجى ستارز - يقول البروفسور كيث مور أحد أشهر علماء الأجنة في العالم : ينتقل الجنين من مرحلة تطور إلى أخرى داخل ثلاثة أغطية التي كانت قد ذكرت في القرآن الكريم في قوله تعالى ( فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ) : هذه الظلمات هي مرادفة للمعاني التالية :
1- جدار البطن .
2- جدار الرحم .
3- المشيمة بأغشيتها الكوريونو أمنيونية .

الظلمات-جدار-البطن--جدار-الرحم-المشيمة بأغشيتها-الكوريونو– أمنيونية


وقد ثبت علمياً أن تطور الجنين يمر عملية في بطن الأم عبر ظلمات ثلاث هي : الظلمة الأولى : ظلمة جدار البطن ، الظلمة الثانية : ظلمة جدار الرحم ، الظلمة الثالثة : ظلمة المشيمة بأغشيتها ، قال الله تعالى : ( يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ ) [الزمر: 6].
ووجه الإعجاز في الآية القرآنية الكريمة هو إشارة القرآن الكريم إلى أن عملية تخلّق الجنين تتم في بطون الأمهات عبر ظلمات ثلاث وهذه العمليات الخفية لم يكن لأحد علم بها زمن نزول القرآن بما يشهد على إعجاز هذا الكتاب العظيم .

فضلا وليس امرا  دوس لايك للموضوع 
وانشره فقد يهدى الله بسببك شخص ليس على الاسلام وتأخذ حسنات وانت لاتدرى


تابعنا على صفحه الفيس بوك من هنا

تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top