اختلف أعضاء الجسم فيما بينهم ... يريد كل عضوٍ أن يكون القائد العام للجسم
فوقف الدماغ قائلا : أنا أعطي الأوامر واحلل المعطيات فانا من يجب ان يكون القائد
فقاطعه القلب وقال : انا اعطيكم الغذاء واعمل بلا توقف انا من يجب ان يقود
قالت العينان : ما حاجة الانسان بقلب وعقل اذا لم يرى من حوله فالموت خير من ذهابي

وأجابت الاطراف الأربعه : القيادة لنا فنحن قوة الانسان يسير ويعمل بنا
حتى قامت الأمعاء الغليظة وقالت أنا من سيقود الجسم ...دون أن تذكر السبب
فضحك الجميع منها وأشبعوها استهزاءً
وفي صباح اليوم التالي توقفت الأمعاء الغليظة عن العمل ..
فاطربت نبضات القلب وتزغللت العينان وحل بالدماغ صداع شديد وارتجفت اليدان ولم تستطع القدمان على الوقوف
فأعلن الجميع بلا تردد أنّ الأمعاء الغليظة هي القائد العام للجسم ؟؟؟؟

العبرة 
الاختلاف في الرأي لايفسد للود قضية 
ولكن الاختلاف مع العناد ثم النزاع يقود لعواقب وخيمة كحال العرب الان
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top